عالم القانون
سيد الاستغفار

عنْ شَدَّادِ بْنِ أَوْسٍ رضي اللَّه عنْهُ عن النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قالَ : « سيِّدُ الاسْتِغْفار أَنْ يقُول الْعبْدُ : اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي ، لا إِلَه إِلاَّ أَنْتَ خَلَقْتَني وأَنَا عَبْدُكَ ، وأَنَا على عهْدِكَ ووعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ ما صنَعْتُ ، أَبوءُ لَكَ بِنِعْمتِكَ علَيَ ، وأَبُوءُ بذَنْبي فَاغْفِرْ لي ، فَإِنَّهُ لا يغْفِرُ الذُّنُوبِ إِلاَّ أَنْتَ . منْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِناً بِهَا ، فَمـاتَ مِنْ يوْمِهِ قَبْل أَنْ يُمْسِيَ ، فَهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ ، ومَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وهُو مُوقِنٌ بها فَمَاتَ قَبل أَنْ يُصْبِح ، فهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ » رواه البخاري .


كشفت أنظمة المنتدى أنك غير مسجل لدينا فأهلا وسهلا بك معنا و تفضل بتصفح المنتدى و إن شاء الله ينال إعجابك و لا تحرمنا حينها من تسجيلك معنا و مشاركاتك و إفادتنا بخبرتك .



عالم القانون

العدل أساس الملك - Justice is the basis
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
TvQuran
AlexaLaw
AlexaLaw on facebook




آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
20/2/2017, 21:36
20/2/2017, 21:35
19/2/2017, 21:08
19/2/2017, 21:02
19/2/2017, 21:00
19/2/2017, 20:57
19/2/2017, 20:56
19/2/2017, 20:54
19/2/2017, 20:50
19/2/2017, 20:49
16/2/2017, 20:43
15/2/2017, 22:11

شاطر | 
 

  هل تغني بداية الجمله عن نهايتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ياسمينا
عضو مميز

عضو مميز

الجنس : انثى

تاريخ التسجيل : 14/11/2010

عدد المساهمات : 312

نقاط : 3278

%إحترامك للقوانين 100



مُساهمةموضوع: هل تغني بداية الجمله عن نهايتها   24/11/2010, 14:55

خيارات المساهمة


هل تغني بداية الجملة عن نهايتها ..؟!













هذهالصورة أسفل كلماتي تحمل جملة ربما ذكرت لنا كثيراً .. هي من ذاك النوعالذي حين تسمع أوله تعرف كل مايليه .. لذا تكتفي بأول كلمة – غالبا –وتقفز الباقي ،،









للأسفلا أنا ولا انتم نستطيع الاكتفاء بالكلمة الأولى في اللغة اليابانية..فنضطر إلى وضع أيدينا تحت ذقوننا بانتظار انتهاء المتحدث .. لم ..؟
بترجمةكلمات الصورة يتضح السر .. فجملتها هي ( السعادة .. أتمناها .. لك ) فأنتحين تسمع أول كلمة ( السعادة ) حسناً أي سعادة ، ( السعادة أتمناها .. )السعادة يتمناها لنفسه أو لي .. أو لمن .. حتى تكتمل الجملة ( السعادةأتمناها لك .. ) .. وقس عليها أي جملة أخرى في ذي اللغة .. كأخرى نجدها فيبعض الحدائق تقول ( الدراجة و الكرة ، اللعب بها هنا ، ممنوع ) ..!




جميعنانحب أن نتحدث وحين نتكلم نحس أن كلامنا هو الذهب المذاب الذي تتسابق آذانالناس كي تحظى بسماعه .. ولاتكتمل سعادتنا إلا حين نرى من حولنا قد أنصتواوبان عليهم الاهتمام ..
أما حين يتحدث شخص أمامنا فنحن نرى أن حديثهمجرد ( كماليات ) نحن نعرفها ونعيها ولانحتاج إلى الإصغاء إليها لذا تشاهدنفسك لاشعوريا تترك لأصابعك حريتها أن تعبث بأي شيء حولها وتسمح لعينيك أنتجول بعيدا عن عيني محدثك وقد يصل الأمر إلى مقاطعتك إياه بكلمات فحواها (نعم نعم لكن ألم أخبرك أنا عن …! )
ياترى هل فكرنا يوما في شعور من يقابلنا تجاه تصرفاتنا هذه ..؟




أم انه لايحس بأي شيء بل ويفرح أن نقاطعه ليسعد هو بحديثنا الذي نراه نحن شيقا ..!
كلنابلا استثناء نسعد جدا حين نرى من حولنا يصغي إلينا .. يرهف السمع ويتفاعلمع حديثنا .. لاشي حقا يفرحنا أكثر من شعورنا بأننا سيطرنا على أسماعمقابلنا حتى ماعاد يجد المتعة إلا في كلماتنا.
لكن هل فكرنا يوما ..أيرى الآخرون أن لكلامهم نفس الأهمية التي نمنحها نحن لما لدينا .. أمنتوقع أننا نحن المصطفون في ذي الدنيا ليكون كلامنا درر منثورة وكلامغيرنا مثل أي شيء عادي ..
لاشك بأننا نفضل أشخاصا على آخرين .. ولوبحثنا بعدسة مكبرة عن سر تفضيلنا لهم دون غيرهم سنجد أسباب كثيرة .. واحدمن أهمها إصغاءهم لما نقول باهتمام ..
وسنجد احد أسباب اهتمامهم هم بنا مانمنحه لهم من اصغاء ..
إذاهي صفة مجمع على حبها من الجميع .. ولها خاصية غريبة إذ أنها تمتلك لاصقاعجيبا تجمع به بين قلوب من يستعملوها بالشكل الصحيح لتقوي علاقاتهم بكافةأنواعها ..
الاستماع .. الإصغاء !!


هل بينهما أي فرق ..؟


الاستماع هو أن تسمح لكلام من حولك بدخول أُذنك.
أما الإصغاء فيعني تفاعلك وإدخالك لكل حواسك لتشارك في ذي العملية



أخيرا معي وصفة طبية مضمونة النتيجة ، تحولك إلى منصت جيد ..!!
أولمكون في تلك الوصفة هو رغبتك الحقيقية في الاستماع ، حتى وإن لم تجدها فماأجمل أن تصنع رغبة شبيهة لها تعطيك دافعية للاستماع ، تدفعك أن تشعرهباهتمامك بما يقوله حتى ولو كنت قد حفظته من كثرة ماردده ..
ثم اقبل على المتحدث بكل جوارحك ، ما أروع أن تشارك تعابير وجهك المتحدث حديثه ، أن تتفاعل أطرافك مع كلماته ..
أشعره بأنك قد فهمت مايقول ، بتلخيص جمله بعد أن ينهيها ، إكمال بعض عباراته ..
رائع أن تهز رأسك .. وان تصدر بعض الكلمات التي تحث من أمامك على الاستمرار ..
نوع نبرات صوتك لتناسب الموضوع الذي يتحدث عنه صاحبك ..

أخيراً لأختصر لك هذه الوصفة ووصفات أخرى كثيرة .. طبق ماتحب أن يطبقه الناس لك وأنت تتحدث ..

همسة ..
يقول عطاء ابن أبي رباح :
إن الرجل ليحدثني بالحديث فأنصت له ، كأني لم أسمعه .. وقد سمعته قبل أن يولد ..

التوقيع
توقيع العضو : ياسمينا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

هل تغني بداية الجمله عن نهايتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

      هام جداً: قوانين المساهمة في المواضيع. انقر هنا للمعاينة     
odessarab الكلمات الدلالية
odessarab رابط الموضوع
AlexaLaw bbcode BBCode
odessarab HTML HTML كود الموضوع
صلاحيات هذا المنتدى:

لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالم القانون :: منتدى AlexaLaw لعالم الكتاب و الثقافة العامة :: التنمية البشرية - من أجل حياة أفضل-
انتقل الى:  
الإسلامي العام | عالم القانون | عالم الكتاب و الثقافة العامه | التجاره و المال و الأعمال | البرامج و تكنولوجيا المعلومات | تطوير المواقع و المدونات | الترفيهي و الإداري العام

Powered by AlexaLaw.com ® Phpbb Version 2
Copyright © 2010
.:: جميع الحقوق محفوظه لمنتدى عالم القانون © ::.

.::جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه و إنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه في حدود الديمقراطيه و حرية الرأي في التعبير ::.