عالم القانون
سيد الاستغفار

عنْ شَدَّادِ بْنِ أَوْسٍ رضي اللَّه عنْهُ عن النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قالَ : « سيِّدُ الاسْتِغْفار أَنْ يقُول الْعبْدُ : اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي ، لا إِلَه إِلاَّ أَنْتَ خَلَقْتَني وأَنَا عَبْدُكَ ، وأَنَا على عهْدِكَ ووعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ ما صنَعْتُ ، أَبوءُ لَكَ بِنِعْمتِكَ علَيَ ، وأَبُوءُ بذَنْبي فَاغْفِرْ لي ، فَإِنَّهُ لا يغْفِرُ الذُّنُوبِ إِلاَّ أَنْتَ . منْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِناً بِهَا ، فَمـاتَ مِنْ يوْمِهِ قَبْل أَنْ يُمْسِيَ ، فَهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ ، ومَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وهُو مُوقِنٌ بها فَمَاتَ قَبل أَنْ يُصْبِح ، فهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ » رواه البخاري .


كشفت أنظمة المنتدى أنك غير مسجل لدينا فأهلا وسهلا بك معنا و تفضل بتصفح المنتدى و إن شاء الله ينال إعجابك و لا تحرمنا حينها من تسجيلك معنا و مشاركاتك و إفادتنا بخبرتك .



عالم القانون

العدل أساس الملك - Justice is the basis
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
TvQuran
AlexaLaw
AlexaLaw on facebook




آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
22/4/2017, 22:00
22/4/2017, 21:26
22/4/2017, 21:25
22/4/2017, 21:24
22/4/2017, 21:22
22/4/2017, 21:21
22/4/2017, 21:17
22/4/2017, 21:15
22/4/2017, 21:14
20/4/2017, 14:30
20/4/2017, 14:07
17/4/2017, 20:19

شاطر | 
 

 التشدد في الدين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الرضا والنور
أميرة المنتدى

أميرة المنتدى

الجنس : انثى

تاريخ التسجيل : 29/07/2016

عدد المساهمات : 386

نقاط : 1060

%إحترامك للقوانين 100



مُساهمةموضوع: التشدد في الدين    30/7/2016, 18:05

خيارات المساهمة


الحال السلبي يقضي على أحلى علاقة للإنسان هو علاقة الإنسان بالله.
حال اليوم هو حال التشدد، أي التشدد في الدين الذي يؤدي إلى قطيعة بينه وبين الله وبينه وبين الناس؛ ولذلك أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم أن نوزن في هذا الدين برفق.
هذا التشدد حالة تؤدي إلى الضغط النفسي وهلاك الإنسان "قالَ لي رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ غداةَ العقبةِ وَهوَ على راحلتِه: هاتِ القِطْ لي. فلقطتُ لَهُ حصياتٍ هنَّ حصى الخَذفِ، فلمَّا وضعتُهنَّ في يدِه، قال: بأمثالِ هؤلاءِ، وإيَّاكم والغلوَّ في الدِّين، فإنَّما أَهلَكَ من كان قبلَكمُ الغلوُّ في الدِّينِ .
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح النسائي .

التشدد لا علاقة لها بالتمسك، أي لا يمكن أن نطلق على شخص يُصلى الصلوات الخمس في المسجد بأنه متشدد .

أسباب التشدد:
علماء الشريعة والاجتماع ذكروا أسباب تشدد الإنسان منها ما هو مرتبط بالمجتمع مما يجعله متشدد أو عرضه لذلك، ومنها أسباب داخلية:

- قلة العلم لا تجعل حدود الحلال والحرام واضح للمسلم، والدين تيسير وتبسيط من العلماء لجمال العلاقة مع الله والخلق.
- الخوف الزائد من فتن المجتمع مما يشجع على التقوقع والبعد عن المجتمع.
- الطبع الجلالي الغلاب: بعض الناس يغلب عليها الطبع الجلالي، أي الخوف أكثر من الرجاء وفكرة العذاب أكبر من فكرة الرحمة، مما يجعله خائف من الخطأ والخوف من الناس؛ فيرى التيسير تسيب.

علامات التشدد:
- التنافر الشديد مع المختلف: المتشدد تعظم معلوماته أمامه، والاعتقاد بأن الآخرين ليس لديهم معلومات، وقد يصل به الأمر إلى السخرية.
- رؤية التيسير تسيب، والأخذ بالرخصة تميع: في عهد النبي كان هناك أحد الصحابة نذر ألا يتكلم وألا يقعد ويصوم، وعندما سأل النبي الصحابة قالوا أنه نذر ذلك، فقال النبي: "مره فليتكلم وليستظل وليقعد، وليتم صومه".

عواقب التشدد:
- الظلمانية وغياب الجمال: طريق الله والدين من أجل تحسين علاقة الإنسان بربه وخلقه، وعندما يصبح الإنسان متشدد يقع تحت ضغط نفسي كبير، وصراعات داخلية مما يزيل جمال العلاقة بين الإنسان وربه، قال صلى الله عليه وسلم: "إن هذا الدين يسر ولن يشاد الدين أحد إلا غلبه فسددوا وقاربوا وأبشروا واستعينوا بالغدوة والرواح وشيء من الدلجة".
- التعثر: التشدد يؤدي إلى تعثر المسلم في سيره إلى الله، قال صلى الله عليه وسلم: "ألا هلك المتنطعون، ألا هلك المتنطعون، ألا هلك المتنطعون".


من هو الإنسان الجديد؟

هو الشخص الذي يظهر كمظهر من مظاهر جمال الله، فالله يحب أن يرى جماله عزَّ وجلَّ يظهر في تصرفات عباده، كأن يرى أحد شخص مسلم فيتذكر ذكر الله، لا أن يخاف وينفر منه.

كيفية التخلص من حال التشدد؟
- التخلص من خدعة "الإله المتربص": الله عز وجل لا يتربص بعباده بل حليم عليهم، ومن يتوب يقبله، قال تعالى: {..وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَّحِيمٌ} (سورة البقرة: 143)، لا يعني ذلك أن يتشجع العبد على المعصية، ولكن إذا وقع فيها يتوب.
- التعلم: كلما تعلم الإنسان كلما عرف حدود الحلال والحرام، فيزداد تقربا إلى الله دون سيطرة التشدد عليه.
ابيات للامام الشافعى
كلما أدبني الدهر أراني نقصَ عقلي وإذا ما ازددت علماً زادني علماً بجهلي
العلم ثلاثة أشبار
من دخل في الشبر الأول تكبر
ومن دخل في الشبر الثانى تواضع
ومن دخل في الشبر الثالث علم أنه ما يعلم.
- التيسير: طبيب القلوب صلى الله عليه وسلم ما خير بين أمرين إلا اختار أيسرهما، ما لم يكن إثم أو قطيعة رحم، حتى يعلم الأمة أن تسير الأمة إلى الله في سكون وجمال.
الحديثSadما خُيِّرَ رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم، في أمرين ، إلا اختار أيسرَهما، ما لم يكن إثمًا، فإن كان إثمًا كان أبعدَ الناسِ منه ، وما انتقم رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم، لنفسِه ، إلا أن تنتهك حُرْمَةُ اللهِ تعالى فينتقمَ للهِ بها).
الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح أبي داود .








الموضوع الأصلي : التشدد في الدين الكاتب : الرضا والنور المصدر : منتديات عالم القانون
التوقيع
توقيع العضو : الرضا والنور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

التشدد في الدين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

      هام جداً: قوانين المساهمة في المواضيع. انقر هنا للمعاينة     
odessarab الكلمات الدلالية
odessarab رابط الموضوع
AlexaLaw bbcode BBCode
odessarab HTML HTML كود الموضوع
صلاحيات هذا المنتدى:

لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالم القانون :: منتدى AlexaLaw الإسلامي العام :: القسم الإسلامي العام-
انتقل الى:  
الإسلامي العام | عالم القانون | عالم الكتاب و الثقافة العامه | التجاره و المال و الأعمال | البرامج و تكنولوجيا المعلومات | تطوير المواقع و المدونات | الترفيهي و الإداري العام

Powered by AlexaLaw.com ® Phpbb Version 2
Copyright © 2010
.:: جميع الحقوق محفوظه لمنتدى عالم القانون © ::.

.::جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه و إنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه في حدود الديمقراطيه و حرية الرأي في التعبير ::.