عالم القانون
سيد الاستغفار

عنْ شَدَّادِ بْنِ أَوْسٍ رضي اللَّه عنْهُ عن النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قالَ : « سيِّدُ الاسْتِغْفار أَنْ يقُول الْعبْدُ : اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي ، لا إِلَه إِلاَّ أَنْتَ خَلَقْتَني وأَنَا عَبْدُكَ ، وأَنَا على عهْدِكَ ووعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ ما صنَعْتُ ، أَبوءُ لَكَ بِنِعْمتِكَ علَيَ ، وأَبُوءُ بذَنْبي فَاغْفِرْ لي ، فَإِنَّهُ لا يغْفِرُ الذُّنُوبِ إِلاَّ أَنْتَ . منْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِناً بِهَا ، فَمـاتَ مِنْ يوْمِهِ قَبْل أَنْ يُمْسِيَ ، فَهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ ، ومَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وهُو مُوقِنٌ بها فَمَاتَ قَبل أَنْ يُصْبِح ، فهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ » رواه البخاري .


كشفت أنظمة المنتدى أنك غير مسجل لدينا فأهلا وسهلا بك معنا و تفضل بتصفح المنتدى و إن شاء الله ينال إعجابك و لا تحرمنا حينها من تسجيلك معنا و مشاركاتك و إفادتنا بخبرتك .



عالم القانون

العدل أساس الملك - Justice is the basis
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
TvQuran
AlexaLaw
AlexaLaw on facebook




آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
15/10/2017, 23:23
15/10/2017, 23:21
15/10/2017, 23:18
15/10/2017, 23:16
15/10/2017, 23:14
15/10/2017, 23:12
15/10/2017, 23:10
15/10/2017, 23:08
15/10/2017, 23:07
6/10/2017, 21:36
6/10/2017, 21:35
6/10/2017, 21:32

شاطر | 
 

 حسن زايد يكتب - فتنة العصر الكبرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
AlexaLaw
مؤسس و مدير عام المنتدى
avatar
مؤسس و مدير عام المنتدى

الجنس : ذكر

تاريخ التسجيل : 03/03/2010

عدد المساهمات : 19494

نقاط : 12652282

%إحترامك للقوانين 100

العمر : 28

الأوسمه :




الأوسمة
 :


مُساهمةموضوع: حسن زايد يكتب - فتنة العصر الكبرى   28/11/2014, 17:24

خيارات المساهمة


حسن زايد يكتب - فتنة العصر الكبرى


27 نوفمبر 2014 - 4 : 14 م

مع الإعتذار للقيمة والقامة ، عميد الأدب العربي بلا منازع ، الدكتور / طه حـسـين ، صاحب كتاب : " الفتنة الكبري " . ذلك الكتاب الذي تناول أكبر فتنة قاصمة للمجتمع المسلم في عصر الخلافة الراشدة ، تلك الفتنة التي راح ضحيتها الخليفة الثالث ، ذو النورين عثمان بن عفان رضي الله عنه ، وإمتد لهيبها إلي عهد الخليفة الرابع علي بن ابي طالب كرم الله وجهه ورضي الله عنه ، وأحدثت أعظم انقسام سياسي في تاريخ الأمة الإسلامية ، وطال أثرها ابن عم رسول الله بالقتل ، وامتد ذاك الأثر إلي حفيدي رسول الله الحسن والحسين ، سيدا شهداء أهل الجنة . وقد حصدت في طريقها عدد من الصحابة والتابعين ، وحفاظ كتاب الله . وقد انتهت بقيام الدولة الأموية ، وظلت هذه الدولة قائمة حتي أسقطتها الدولة العباسية ، وهكذا ظل المسلمون في صراع دائم علي السلطة وحولها حتي اليوم . وسبب اعتذاري هو اجترائي علي استعارة عنوان كتابه ، ولولا تشابه الوقائع ، فما أشبه اليوم بالبارحة ، ما اجترأت . ففي هذه الأيام أيقظ الإخوان وحواريوهم ومن لف لفهم ودار في فلكهم الفتنة النائمة . فقد دعوا إلي التظاهر بالمصاحف يوم 28 نوفمبر الجاري 2014 م في مصر ، أي ينزلون إلي الشوارع بحشود غفيرة ، رافعين المصاحف ، لإعلان الثورة الإسلامية ، ومواجهة قوات الشرطة والجيش . وهي حركة ينخدع بها أتباعهم ـ دون غيرهم من بقية خلق الله ـ ويتصورون أن ذلك جهاداً في سبيل الله . وهي في الأصل حركة خبيثة ، ودعوة شيطانية ، تستهدف إحداث الفتنة داخل المجتمع المسلم في جميع الأحوال . فكل الإحتمالات مفتوحة ، وبالتالي فإن كل السيناريوهات واردة ، ولا محل لترجيح أحد الإحتمالات علي الأخري ، أو توقع أحد السيناريوهات دون الأخري . فقد يمر اليوم مروراً عادياً دون أي مظاهرات ، وقد تكون هناك مظاهرات دون مصاحف ، ولكن مصحوبة بأسلحة وأعمال عنف ، وبالتالي تكون هناك أعمال كر وفر ، تعطي الإنطباع بوجود نسخة كربونية من أحداث يناير 2011 م ، وبالتالي تمتد هذه الأعمال ككرة اللهب ، حتي تعم الفوضي التي قد تفضي إلي ثورة علي الطريقة الإخوانية ، وقد تكون هناك مظاهرات بالمصاحف فقط ، يسعي المتظاهرون من خلالها إلي توريط قوات الشرطة بالدهس علي المصاحف بالأحذية حال التصدي للمتظاهرين ، ومطاردتهم ، وتصوير هذه المشاهد ، وبثها من خلال الميديا الإعلامية بقصد الإساءة لقوات الأمن والجيش أمام العالم الإسلامي ، وبالتالي تخلق الجماعة لنفسها مبرراً شرعياً للتصدي المسلح لهذه القوات دون أن تلتصق بها تهمة الإرهاب ، فضلاً عن إسقاط هذه التهمة عنها من الأصل بأثر رجعي . فإن كانت هذه المشاهد ستسيء لقوات الأمن والجيش في الخارج ، فإساءتها لهذه القوات في الداخل من باب أولي . وهذه الإساءة قد تسقط من نفوس المصريين احترامهم لهذه القوات ، وإن سقط الإحترام ، سقطت الهيبة . وقد تكون المظاهرات مصحوبة بالمصاحف والأسلحة ، حتي تختلط الدماء بمداد كلمات القرآن ، فتشتد مأساوية المشهد ودراميته ، فيكون ذلك أدعي إلي استدعاء المصريين إلي ساحات المواجهة مع الدولة ، لا شعورياً ، باعتبار الشعب المصري متديناً بطبعه ، وعاطفته الدينية تغلب علي كل عاطفة . وهناك احتمال أشد وطأة أثاره النشطاء علي مواقع التواصل الإجتماعي ، وهو احتمال ألا تكون المصاحف التي سيحملها المتظاهرون ليست بالمصاحف ، وإنما عبوات مفخخة تأخذ شكل المصحف ، وقد عشنا في أيام الطفولة التحذيرات التي كانت تبثها قوات الأمن المصرية إبان حرب الأيام الستة ، سنة 1967 م . فقد كانت الطائرات الإسرائيلية ، أو عملاء اسرائيل في الداخل ، يلقون في الشوارع أشياء مفخخة ، كالساعات والمشغولات الذهبية ، والطرود ، والألعاب . وهذه الأشياء معروفة . ويصعب استبعاد هذا الإحتمال علي غرابته ، فالإخوان لديهم من الأموال ما يكفي لتمويل هذا الأمر وزيادة . وخطورة هذا الإحتمال تتمثل فيما ينتج عنه من مجازر في صفوف رجال الأمن ، أو حتي في صفوف المتظاهرين . وقد يقول قائل بأننا نعطي الإخوان حجماً يفوق حجمهم ، وقدرات تفوق قدرتهم ، وقد يكون هذا القول قولاً صحيحاً . إلا أن التصرف الحصيف يقتضي أخذ كافة الإحتمالات في الإعتبار ، واتخاذ القرار يقتضي وضع كافة البدائل المتاحة لمواجهة كافة الإحتمالات المتوقعة . وقد يقول قائل أن هذا الكلام قد يفضي إلي الجزع بين صفوف القوات ، وصفوف المجتمع ، ولا يتعين تناوله ، أو الإعلان عنه ، بما يفت في عضض المصريين وعزمهم ، والنيل من صلابة إرادتهم . وقد يكون هذا الكلام صحيحاً في بعض جوانبه ، إلا أنه لايصح في جوانب أخري ، فمعرفتنا بهذه الأمور يدفعنا حتماً إلي البحث في سبل مواجهتها دون فزع أو جزع ، حتي يتشارك المجتمع مع قواته في محاربة الإرهاب والقضاء عليه ، وإفشال المخطط التخريبي الذي يتبني تنفيذه بالوكالة . أما عن التخريج الشرعي لمدي الإثم الذي سيلحق بالقوات حال المواجهة ، فهو أمر مرجعه إلي أهل الفتوي ، وإن كنت أظن أن لا إثم عليهم ، وإنما الإثم كل الإثم ، لمن عرض المصحف للإساءة سلفاً ، بإدخاله في معركة الإساءة فيها معلومة ، وواقعة بالضرورة . تلك هي الفتنة التي أيقظها الإخوان من رقدتها .

Welcome

التوقيع
توقيع العضو : AlexaLaw




للتواصل : El3alamy



إنما الأمم الأخلاق ما بقيت *** فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.AlexaLaw.com
 

حسن زايد يكتب - فتنة العصر الكبرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

      هام جداً: قوانين المساهمة في المواضيع. انقر هنا للمعاينة     
odessarab الكلمات الدلالية
odessarab رابط الموضوع
AlexaLaw bbcode BBCode
odessarab HTML HTML كود الموضوع
صلاحيات هذا المنتدى:

لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالم القانون :: منتدى AlexaLaw الإداري و الترفيهي العام :: صباح الخير يامصر-
انتقل الى:  
الإسلامي العام | عالم القانون | عالم الكتاب و الثقافة العامه | التجاره و المال و الأعمال | البرامج و تكنولوجيا المعلومات | تطوير المواقع و المدونات | الترفيهي و الإداري العام

Powered by AlexaLaw.com ® Phpbb Version 2
Copyright © 2010
.:: جميع الحقوق محفوظه لمنتدى عالم القانون © ::.

.::جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليه و إنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه في حدود الديمقراطيه و حرية الرأي في التعبير ::.